هذا ما قرارته استئنافية الدار البيضاء في حق المنشط مومو

أكدت الهيئة العليا بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، مساء اليوم، تأجيل النظر في قضية المنشط الإذاعي محمد بوصفيحة، المعروف بـ”مومو”، ومن معه، إلى10 من هذا الشهر، لمواصلة الاستماع إلى دفاع المتهمين.

وكانت المحكمة الابتدائية الزجرية بعين السبع في الدار البيضاء قد حكمت على محمد بوصفيحة بأربعة أشهر حبسا نافذا. كما حكمت على أحد المتهمين بخمسة أشهر حبسا نافذا، وعلى المتهم الثاني بثلاثة أشهر حبسا نافذا.
وقد فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية في الدار البيضاء بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة في أواخر شهر مارس الماضي، وذلك لتحديد جميع المتورطين في اختلاق جريمة وهمية ونشر خبر زائف يمس بإحساس الأمن لدى المواطنين بواسطة الأنظمة المعلوماتية، وإهانة هيئة منظمة عبر الإدلاء ببيانات زائفة.

وتفاعلت مصالح الأمن في الدار البيضاء بجدية كبيرة مع اتصال هاتفي تلقته محطة إذاعية خاصة، يتحدث عن ملابسات سرقة مزعومة وعن تقاعس مفترض من جانب مصالح الأمن.
وتعاملت معه كبلاغ عن جريمة حقيقية، وفتحت بشأنه بحثا قضائيا بهدف توقيف المشتبه فيهم وتحديد المسؤوليات القانونية اللازمة.

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)